مرجعي

دليلك السريع والمختصر للمعلومات

اقتصاد و بورصة

بعد ثلاث سنوات من ..”تعويم الجنيه”

في مثل هذا اليوم الأحد، الذكرى الثالثة على أحد أجرأ القرارات الاقتصادية التي شهدتها مصر في العقود الأخيرة، وهو قرار البنك المركزي بتحرير سعر الصرف، وترك تحديد سعره للبنوك وفقا للعرض والطلب، وذلك في الثالث من نوفمبر 2016.

تعويم الجنيه

وتزامن القرار مع بدء تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي بالتعاون بين الحكومة وصندوق النقد الدولي، والذي بدأ في نوفمبر 2016، ومن المتوقع أن ينتهي خلال الشهر الجاري.

أبرز التطورات بأهم مؤشرات الاقتصاد المصري بعد مرور 3 أعوام على التعويم، وذلك مقارنة بما كانت عليه هذه المؤشرات قبل القرار.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *